2009-02-16

أين أدباء المنتديات؟



في 1 سبتمبر 2007 الساعة: 22:07 م

وجد الأدباءُ الإنترنتَ متنفساً له شعاب وأروقة سهلة الولوج وسريعة الوصول للجمهور على اختلاف طبقاتهم الاجتماعية وثقافاتهم. وكانت البداية عبر المنتديات، وذلك لقلة العارفين بطرق تأسيسها وإنشائها إبّان بدايات دخول الإنترنت إلى عالمنا العربي، فكتبوا نِتاجهم ونشروه عبرها، فتطوّروا وتسنـّموا، وفطموا نفسهم بأنفسهم حينها من الواقع، وزاد التصاقهم بالإنترنت ومنتدياته.

ولكني لاحظتُ مؤخراً في المنتديات بأشكالها وتصنيفاتها نـُدرة تواجد الحقيقيّين منهم، وأقصد بالحقيقيين: المخلصين للأدب، والذين يشعرون بأنهم حُمـِّلوا رسالة منذ أن كانوا في مهودهم، فالسماء تراقبهم مُـنذ تيك الأيام، والأرض تحسب عليهم تحرّكاتهم وحَفناتهم، فلهم في الحياة علامات وأصداء، وفي الناس إدراكٌ واجتباء.

هل أفلوا وخبت شمسهم؟ أينهـُم عن المنتديات؟ ولماذا لا يطرحون قضياهم الخطابية، ويرسمون قصائدهم الشعرية، ويشعروننا بعذوبة المناجاة، ورقة الكلِمِ، وسلطويّة الإلهام، وإيحاءات الوجدان؟ أين اختفوا؟ وحتى إن رأيتهم في المنتديات، فهم يُشاركون كالمشاركين، ويتناقشون كالحاضرين. أما إن لانوا وحنـّوا، تجدهم ينقدون قطعة شعرية، أو نثراً أدبياً، أو طرحاً يتصل بما تحويه أفئدتهم ويتوافق مع رنـَّاتهم وشطحاتهم، ويندر أن يطرحون نصاً من تركيبهم، أو شعراً من خاصِّ شياطينهم.

لقد عقِلتُ أنهم تحولوا عن نشر تحفهم عبر المنتديات إلى المدوّنات، أو إلى مواقع شخصية تخصهم وحدهم. فأمر إنشاء موقع شخصي أصبح كإنشاء جبل رمل، ومستضيفوا المدوّنات بالمئات، فلماذا لا ينقلبوا هذا الإنقلاب وهوَ لنجمهم أصفى وأجلّ، ولتواصلهم مع جمهورهم آكد؟

لا تلوموا أيّ أديب، أو نصف أديب، ابتعد عن المنتديات، وعنده مدوّنة أو موقعاً شخصياً؛ فلكم زيارته هناك، في بُرجـِه، وإلا توّقعوا منه أن يُكرر نفسه، وهذا أكثر ما يكره.

هناك تعليقان (2):

  1. فوضى الحواس قال:
    سبتمبر 22nd, 2007 at 22 سبتمبر 2007 9:55 م

    السلام عليكم و رحمة الله

    فى الحقيقة التحول للمدونات اجمل كثيراً .. ليس للأدباء فقط و لكن لكل من يهوى الكتابة و البوح عما يجول بفكره .. هناك مساحة الحرية اكبر .. التنوع اكثر .. الخصوصية كذلك أكثر فى التواصل

    بالتوفيق و بوست رائع

    ردحذف
  2. deja vu قال:
    نوفمبر 1st, 2007 at 1 نوفمبر 2007 3:18 ص

    موضوعك يجول في خاطر الكثيرين من أهل الانترنت خاصة المنتديات ، بالنسبة لي ، أراقب عن كثب بعيد .. كيف أن المنتديات تغير حالها خلال العشر سنوات الماضية ..

    أرى فيما أرى انها عندما كانت في بداياتها كانت ، كما تفضلت ، متنفساً للكاتب الذي اعتاد ان يخوض قوله داخل إطارات مكتبه ، خاصة في السعودية ، فالحال خارها رحب ومتاح ، ومع المنتديات بدأت الأقلام تتفجر هرباً من أوراقها .. فترى منتديات عامة ومنتديات تكاد تقسم أن كواليسها تعج بالنقاد والسياسيين والكتاب مثلا منتديات الأروقة العربية ، دارة الحوار العربي … وأمثالها .. والآن اختفت هاتين المنارتين لا أعرف أين ولما .. حيث كانت مليئة بكل ما لذ وطاب من أجمل الأقلام وأرقى الحوارات رغم بعض التجاوزات

    اليوم .. أي احد أصبح يستطيع أن يشترك في منتدى بل ويمتلك واحدا ، بل وأنت أحياناً مجبر على الاشتراك فيما إذا شدك عنوان في هذا المنتدى ، بل وهناك البعض من يجبرك على المشاركة بأي شئ حتى تستطيع تشغيل كامل الصفحة ومتابعتها و (!!) .. هذا غير القص واللصق فتجد الموضوع في ألف منتدى

    المبدع اليوم يبحث عن مساحة أنقى بهواءها وناسها كي يبدع .. إلا اللهم المنتديات التي ما زالت تحتقظ بمكانها ومكانتها إلى الآن مثل بوابة العرب .. هذا غير أن هناك بعضها مميز رغم حداثته مثل شبابلك شباب علطول .. و كله “كووم” وموقع “الملاذ” كوم آخر .. قمة في كل شئ بداية من التصميم انتهاءً بالفكر القابع فيها .. فهي بحق ملاذ ..

    لا تنسى انه مع انتشار المدونات آثر المتميزين أن يمتكلوا مساحاتهم الخاصة التي تبرزهم أكثر مما قد يفعل أي منتدى .. ففيها قلمك هو الملك ولا قلم آخر سوى من يردون على كتاباتك وموضوعاتك .. وهذا في حد ذاته حافزاً للمزيد .. ولن نخوض هنا مشكلة إشهار كتاباتك أي مدونتك في حين أن هذه المشكلة لا مكان لها في المنتديات مثلا

    عن نفسي ، ورغم انشغالي ، مذ أن أنشأتُ مدونتي وأنا أصبحتُ مقلة في زيارة المنتديات رغم عشرة السنوات الطويلة الماضية معها

    ردحذف