المشاركات

حتى تتحرر الدولة من الدولة!

انفجار بيروت الهائل الذي فجَّر جراحا جديدة في جسد لبنان، يجبرنا على العودة إلى الحديث عن حزب الله..  التنظيم الذي حوّل رئة الشرق وجنته، إلى بلد ضعيف واهن، يحنُّ للعودة إلى تاريخ مجيدٍ عَهِدَه..  بلد أثقله الدائنون ومثقلٌ بالعاطلين..  بلد للفساد فيهِ مرتع، ووجهته نحو طهران ترجِع..
كل هذا، بدأ ولن ينتهي، حتى تتحرر الدولة من الدولة..  التي تسكنها وتتخبَّط بها. 


النص بصوت الزميل صهيب شراير:

مجالسة الهادئين!

2020

دراما رمضان.. الرغبة العمياء!

تهاوي النفط!

محاكمة المنظمة!

عيدك بخير!

أبعد من كورونا!

رسالة إلى كورونا!

البشرية تستنفر

منع التجوّل

الإنسان أهم

بيتك.. حياتك

المقاعد المعممة!

ضجيج فيروس!

الفيروس النفسي!

الحلم الأفغاني!

سرقة النهار!

الخبر السيئ!

مأزق السيطرة!

نهاية المسرحية!

خف القلق!

9 مقابل 1

أجندة الفوضى!

التقنية المرعبة!

أطفال القبور!

نيران وثلج!

بورصة كورونا!

جديد ترمب!

إسكات البنادق!