2012-02-12

"حمزة" أخطأ


في صفوفهم هُم
ما سواهم في النار
هكذا علموه
وغادرهم 
بنصفه الجائع
حتى التهمه السهو
وكانوا يتربصون


بدأت رقصة الدم
غيابياً
عند الرَّابعة
تخيلوا السيَّاف
ولم يتخيلوا 
الدِّفء


"حمزة" أخطأ
لكن السماء أنقى
من غابتنا
من عطشهم
من العَوَر


وزاد البَوْن
عُدنا للحَجَر
يا للتشفي
حين يصنع قالباً
ويرميه للغجر

هناك تعليق واحد:

  1. لكل خطأ غفران !!
    لكنه متمسك بقوله
    يصرح للإعلام الغربي
    عن حريته المنشودة !!

    التوبة لله الخالق
    هو أعلم بنيات عباده
    أما العذر إن كان صادق
    فكل الأيادي ممدودة


    نسأل الله لنا و له الهداية

    ردحذف