2020-03-25

الإنسان أهم


لا توجد حكومة في العالم لم تتخذ إجراءات ضد مواجهة انتشار وباء كورونا. إجراءات صارمة وجادة، تتوعد فيها المخالف بعقوبات كبيرة.

 إجراءات لم تهتم لأي شيء.. أكرر أي شيء.. سوى حياة النفس البشرية، فهي أغلى من أي اقتصاد، وأحق بالبقاء من أي إنجاز أو عمل. 

 قد يكون منع التجوّل مملاً للبعض.. ويشكل هواجس عند آخرين، لكن الأمل في أن نَعبُر بخير إلى ضفة الحياة الطبيعية من جديد، هو دافعنا لأن نتحمل البقاء معزولين، من أجل أوطاننا.. من أجل من نحب.. من أجلنا. فالسؤال هنا: كم نحن على قدر المسؤولية، وليس متى سينتهي كل هذا.

 يقول الفيلسوف الفرنسي جاك أتالي:
"لحسن الحظ، هناك درس آخر من هذه الأزمات هو أن الرغبة في الحياة هي الأقوى دائمًا. يتغلب البشر في النهاية على أي شيء يمنعهم من الاستمتاع باللحظات النادرة لمرورهم على الأرض".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق